العالم - 24/11/2006ظ… - 2:31 ص | مرات القراءة: 546


أعلن مصدر في وزارة الداخلية العراقية الخميس مقتل المئات وجرح المئات من المدنيين اثر أربعة انفجارات متتالية هزت مدينة الصدر، شرق بغداد. وأوضح المصدر أن 143 شخصا قتلوا و 225 اصيبوا بجروح في انفجار ثلاث سيارات مفخخة وسقوط قذائف هاون في مناطق متفرقة في مدينة الصدر بفارق زمني بسيط.

واوضح أن سيارة مفخخة انفجرت في ساحة الخمسة والخمسين في بداية مدينة الصدر تلاها انفجار سيارة اخرى في سوق الحي الشعبي وسط المدينة ثم انفجار سيارة ثالثة في تقاطع المظفر تلاه سقوط قذيفة هاون في مکان الانفجار الاول. وقال مصدر طبي في مستشفى الامام علي (ع) في المدينة : إن الامر أشبه بمجرزة، مشيرا الى وجود عدد کبير من الاطفال والنساء بين الجرحى.
وأعلنت مصادر طبية مقتل ما مجموعه 143 شخصا على الاقل واصابة 225 آخرين وقال مصدر في مستشفى الامام علي (ع) تلقينا حتى الان 88 قتيلا و105 جرحى. کما اعلن احد الموظفين في مستشفى الصدر ان قسم الطوارئ تلقى 55 قتيلا و120 جريحا.

كما عثرت دوريات الشرطة العراقية اليوم على 52 جثة مجهولة الهوية في مناطق متفرقة من بغداد. وقال مصدر في وزارة الداخلية العراقية: عثرت دوريات الشرطة خلال الـ 24 ساعة الماضية على 52 جثة مجهولة الهوية في مناطق متفرقة من بغداد. واوضح المصدر أن الجثث قتل اصحابها رميا بالرصاص، وظهر عليها آثار التعذيب وکانت مقيدة الايدي ومعصوبة الاعين، وتم نقلها الى الطب العدلي.

وكانت قوات الاحتلال الاميريكي قتلت أربعة مدنيين عراقيين بينهم امرأتان وأصابت ثمانية آخرين بجروح بعضهم في حالة خطرة بمدينة الصدر جنوب بغداد.
وقالت الشرطة العراقية وشهود إن القوات الامريکية فتحت النار على حافلة كانت تقل عمالا بعد صلاة الفجر. واتهم التيار الصدري القوات الاميرکية بإرتكاب الجريمة بدم بارد واستنکر إمام جمعة مدينة الصدر الشيخ عبد الزهرة السويعدي العمل الاجرامي متهما القوات الاميرکية بتکرار هذه الأعمال وبأنها تخلف الکثير من الضحايا يوميا، داعيا الشعب الاميرکي للتظاهر ضد حکومتهم.

http://www.alalam.ir/NewsPage.asp?newsid=20061123204112

التعليقات «1»

حسن - القطيف [الجمعة 24 نوفمبر 2006 - 1:57 ص]
عند الله نحتسبهم وآن الاوان ليقف نزيف دم المؤمنين في العراق

موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.134 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com