28/11/2006ظ… - 10:01 ص | مرات القراءة: 1482


ارسل ابناء القطيف برسالة الى ادارة الحوار الوطني السادس يشكرون خادم الحرمين الشريفين على عنايته بهذا المركز الذي يقارب بين ابناء الوطن السعودي ويطالبون بتركيز عامل المساوة بين المواطنين وايقاف حالة التكفير في مناهج التعليم
تقرير خبري عن الرسالة الموجهة للتعليم
قضايانا ليست منسية
رسالة أهالي القطيف إلى الحوار الوطني السادس "التعليم: الواقع وسبل التطوير"
وجه أهالي القطيف رسالة إلى رئيس مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني معالي الشيخ صالح بن عبد الرحمن الحصين، و إلى أعضاء الحوار الوطني السادس. وأرسلوا نسخاً منها إلى كل من:

 

  1. خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله                                        
  2. صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله 
  3. صاحب السمو الملكي وزير الداخلية الأمير نايف بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله
  4. صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله
  5. معالي وزير التربية والتعليم الدكتور عبد الله العبيد             حفظه الله

 

 

 طالبوا فيها بانتهاج الشفافية كمنهج لمناقشة القضايا التعليمية وشؤونها في بلادنا. وطالبوا بالمكاشفة الكاملة وعدم إهمال القضايا التي تؤرق المواطنين على اختلاف انتماءاتهم لأن الجامع لهم هو الوطن والمواطنة. وقد تضمنت الرسالة  إيقاف حملات التكفير في المناهج مباشرة أو بالوصف التي تعج بها أغلب مناهج التعليم، والسماح لكل أصحاب مذهب بتدريس طلابهم على وفق مذهبهم الفقهي، وإنهاء التمييز الوظيفي والأكاديمي الذي يتعرض له الشيعة في المدارس وبالأخص البنات، وإدارات التعليم والوزارة، وتضمين المناهج أنواع الفكر الإسلامي الموجود على أرض المملكة الحبيبة وإبعاد الطالب عن الموضوعات الخلافية وتغذيته بالموضوعات التي تساعده على التعايش وحب الآخرين واحترام ثقافتهم، وأخير العمل على تعزيز الوحدة الوطنية في المناهج.
وقد وقع على الرسالة عدد من العلماء والوجهاء هم:
  1. الأب الوجيه السيد حسن العوامي.
  2. سماحة الشيخ حسين المصطفى.
  3. سماحة الشيخ جعفر الربح.
  4. سماحة السيد حيدر العوامي.
  5. سماحة الشيخ حسين البيات
  6. د. رياض المصطفى
  7. أ. جهاد عبد الإله الخنيزي.
  8. الأستاذ الوطني ميرزا صالح الخنيزي.
  9. أ. صالح عبد الله الخضر.
  10. د. تيسير باقر الخنيزي.
  11. أ. حسن مال الله.
  12. د. عادل الغانم.
  13. أ. عبد العلي السيف.
  14. عباس محمد الزاير.
  15. عدنان حسين العوامي.
  16.  م. زكي حسن العوامي.
  17. أ. عبد العزيز سعيد المحروس.
  18. م. علي شوقي سنبل.
  19. أ. عبد العظيم أبو السعود.
  20. أ. كاظم آل شبيب.
  21. م. السيد سعيد السيد علي العوامي.
  22. أ. عبد الشهيد السني.
  23. م. حسن الشيخ علي المرهون.
  24. م. نادر محمد سعيد الخنيزي.
  25. م. علوي حسن العوامي.
  26. أ. عامر منصور الشماسي.
  27. أ. محمد الزاير.
  28. أ. عباس رضي الشماسي.
  29. أ. سلمان علوي المروحن.
  30. م. شفيق علي السيف.
  31. أ. كمال حسين الزاير.
  32. أ. زكي منصور أبو السعود.
  33. أ. علي آل نصر.
  34. أ. سلمان علي السنان.
  35. أ. السيد محمد الصناع.
  36. أ. نزار المحسن.
  37. أ. علي حسين العلوي.
  38. أ. فتحي تقي الخميس.
  39. م. عادل مهدي الجشي.
  40. أ. فتحي باقر الخنيزي.
  41. أ. عبد الواحد باقر الخنيزي.
  42. م. خالد عبد المجيد السنان.
  43. أ. عصام سعيد العوامي.
  44. أ. حسين علي أبو تاكي.
  45. أ. جمال عبد الحي النهاش.
  46. أ. أنور باقر الخنيزي.
  47. أ. سلام عبد الرزاق اليوشع.
  48. أ. فؤاد حسين الزاير.
  49. أ. علي آل ذاهب.
  50. أ. بسام سعيد الخنيزي.
  51. أ. أديب سعود الحداد.
  52. أ. مازن مهدي الشماسي.
  53. م. فؤاد سعيد الخنيزي.
  54. أ. كاظم آل شبيب.
  55. م. سعيد الزاير.
  56. أ. علي حسن آل شيف.
  57. م. كفاح عبد الإله الخنيزي.
  58. أ. مؤيد سعيد الجشي.
  59. أ. عادل الزاير.
  60. أ. أيمن الزاير.
  61. أ. زكي محمد العلوي.
  62. أ. حسين علي الصفار.
  63. أسامة عبد الجليل الزاير.
  64. أ. وجدي العرفات.
  65. أ. سمير جميل الجشي.
  66. أ. محمد شبر هاشم الهواشم.
  67. أ. بسام ميرزا الخنيزي.
  68. أ. حسين علي آل دعبل.
  69. أ. زكي سعيد العمران.
  70. م. نضال ميرزا الخنيزي.
  71. أ. عصام حيدر العوامي.
  72. أ. فاضل إبراهيم المغاسلة.

 

وفيما يلي نص الرسالة
بسم الله الرحمن الرحيم
صورة مع التحية لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود                                                                                     حفظه الله
صورة مع التحية لمقام ولي العهد الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود  حفظه الله
صورة مع التحية لمقام وزير الداخلية الأمير نايف بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله
صورة مع التحية لمقام صاحب السمو الأمير سلمان بن عبد العزيز آل سعود
                                                                                        حفظه الله
صورة مع التحية لوزير التربية والتعليم الدكتور عبد الله العبيد             حفظه الله

 

رئيس مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني الشيخ صالح بن عبد الرحمن الحصين                                                                              حفظه الله                      
السادة أعضاء الحوار الوطني السادس " التعليم : الواقع وسبل التطوير" حفظهم الله
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                   تحية طيبة، وبعد
    نقدم شكرنا وتقديرنا إلى خادم الحرمين الشريفين وحكومته الموقرة التي جعلت من الوحدة الوطنية مبدأ تنطلق منه أسس السلام والوئام الوطني. وقد وفقت بعون الله في اختيارها هذا الموضوع المطروح للمناقشة لكونه عنوانا مهما وخطيرا على ساحة الوطن وهموم المواطن، ونرجو أن يوفق المشاركون لمناقشة الموضوع بما يتسع لهموم المواطن في كل أرجاء المملكة الحبيبة.
    وكي نصل لهدفنا هذا نرى أن أفضل السبل لحل قضايا الوطن التعليمية هو الانطلاق من شفافية الحوار لحل المشاكل التي يعاني منها المواطن بشتى انتمائه سيما انتماؤه المذهبي الذي يشكل هماً لمجموعة كبيرة من أبناء هذا الوطن وهم الشيعة في المملكة العربية السعودية حيث يعانون من مشكلة التكفير الصريح و المبطن في مناهج التعليم. وهذا يحتاج إلى وقفة تاريخية لتصحيح هذا الواقع المثير لوحدة الوطن. وهي ملخصة في النقاط التالية:
1.  إيقاف حملات التكفير في المناهج مباشرة أو بالوصف التي تعج بها أغلب مناهج التعليم العام والجامعي وتكفر شرائح من المسلمين وبالأخص الشيعة تحت مسميات مختلفة كزيارة القبور والتوسل بالصالحين والنذر والولاء والبراء وغيرها.
2.  السماح للشيعة ولكل من ينتمي إلى مذهب فقهي بأن يُدرِّسوا فقههم الإسلامي لطلابهم دون إكراه على تعلم ما لا يعتقدونه ولا يطبقونه في حياتهم. وحل مشكلة التناقض التربوية بين ما يتم تعليمه وما يتم تطبيقه في حياة الطالب.
3.  إيقاف أنواع التمييز الوظيفي والتهميش في المناصب وتضييق فرص المنافسة على الوظائف الإدارية والإشرافية في المدارس وإدارات التعليم والوزارة والمساواة في فرص البعثات الدراسية في الماجستير والدكتوراه على مستوى الإدارات العامة والوزارة.
4.  تضمين المناهج كل أنواع الفكر الإسلامي المتواجد على أرض المملكة الحبيبة كي يطلع الطالب على التنوع ويصبح أكثر قدرة على التعايش مع الآخر لأنه يعرفه معرفة جيدة. واستبدال الموضوعات الخلافية التي تحرض الطلاب على بعضهم بالموضوعات الإسلامية الصافية التي تربي الطلاب على مبادئ وقيم تحث على الإخوة والتآلف والترابط وتشعرهم بأنهم أبناء دين ووطن واحد وان الوطن للجميع.و هنا نرى من الضروري أن تشارك مختلف الاتجاهات في صياغة فكرها بدون فرض من قبل طرف ما عليها.
5.  العمل على المطالبة بتعزيز الوحدة الوطنية من خلال التأكيد على أن الوطن للجميع، والمواطنون متساوون في الحقوق والواجبات، والاحترام والكرامة، وتكريس ثقافة احترام الآخر، ونبذ الفرقة بينهم.
 السادة أعضاء اللقاء الوطني للحوار الفكري.. أنتم أمام مسئوليتكم وبيدكم أن تؤدوا الأمانة التي حملتكم إياها حكومتنا. وهذه رسالتنا وثيقة إثبات لمقدار ما تستطيعون أن تقدموه لمواطنيكم. وإننا لعلى أمل أن تكونوا من المدافعين عنها والمتبنين لها. لا تخشون في الله لومة لائم. والله الموفق لكل خير

 

         والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                                                                                                              
                                                       علماء ومثقفون ووجهاء الشيعة
                                                        في المملكة العربية السعودية

 

 

 



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.07 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com