العرب اونلاين - 24/05/2009ظ… - 5:48 م | مرات القراءة: 284


أكد خبير ألماني أن التغذية الصحية أو الصوم من وقت لآخر يعد بمثابة "منشط للمخ".

وقال هانزديتليف فاسمان البروفسور في مستشفى مدينة "مونستر" الجامعي غربي ألمانيا إن "تناول كميات محدودة من السعرات الحرارية أو الكثير من الأحماض الدهنية غير المشبعة مثل الموجودة في السمك وبذور الكتان تمنع حدوث اضطرابات في وظائف المخ، كما تقلل من خطورة التعرض للخرف أو السكتة الدماغية".

وذكر فاسمان أن التجارب التي أجريت على الحيوانات أثبتت أن الأنظمة الغذائية التي تحتوي على كميات قليلة من السعرات الحرارية والتي تعتمد على الصوم بشكل منتظم تزيد من قدرة مقاومة المخ لحالات نقص الطاقة.

وقال: "في تلك حالات النقص يتعلق الأمر باضطرابات في الدورة الدموية والتي من الممكن أن تؤدي بدورها إلى السكتة أو اضطرابات في وظائف المخ ، فالمخ لا يحصل على الكمية الكافية من الأكسجين والسكر حينما لا يقوم مجرى الدم بنقلها بالقدر الكافي".

وأشار فاسمان ، الطبيب ومدير قسم جراحة الأعصاب في مستشفى مونستر الجامعي ، إلى أن الدراسات التي أجريت على حيوانات التجارب ترجح أن هذا الأمر ينطبق على الإنسان أيضا.

أوضح فاسمان أن التقارير التي تجرى حول الحالة الصحية للمسنين واختبارات الذاكرة أظهرت أن الأطعمة التي تحتوي على كمية قليلة من السعرات الحرارية والأغذية الغنية بالحمض الدهني "أوميجا 3" تزيد من كفاءة توصيل الإشارات في المخ.

وقال: "النظام الغذائي الصحي يبقي القدرة على التعلم في الكبر مدة أطول ، كما يقاوم التراجع في الأداء الوظيفي للمخ المرتبط بكبر السن".

وعن دور الصوم في تحسين وظائف المخ، أشار فاسمان إلى أن الأبحاث التي تجرى في الدول الإسلامية التي يصوم مواطنوها شهر رمضان من الممكن أن تكشف عن فوائد الصيام للإنسان.




التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.061 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com