حروفي - 21/06/2017ظ… - 1:30 م | مرات القراءة: 108


يقول السيد المرعشي ( قدس ) :

في احد الايام وجدت امرأة تفترش الطريق لتبيع البيض وبجانبها مخطوط قيم وفريد تريد ان تلف باوراقه البيض المباع !! 

فقلت لها بكم تبيعين المخطوط؟ :

قالت :

هو اوراق الف بها البيض وليس للبيع فلاقيمه له ياسيد..

واخبرتني ان كل عشرة بيضات بليره واحده..

فقلت :

لها انا لااملك شيئا من المال الان ولكن اقل ماتستحقه هذه المخطوطه هي مئه ليره! وسوف اسددها لكي فيما بعد..فعرضت على ان اخذها مجانا والحّت لكني لم اقبل.. 

في هذه الاثناء مر احد عملاء الانكليز وتسائل ماذا يحدث؟

 فاخبرته انها تريد ان تهبني هذا المخطوط ولكني ارفض الا بثمن مقداره 100 ليره !

فقال لها العميل :

انا ادفع لكي الان 200 ليره وفورا !!

 فقالت المراءه :

كنت اعاني من مجنون واحد..والان صاروا اثنين !!! 

لكنها اصرت على ان الكتاب لي وبالمجان لكني رفضت ان اغبنها حقها و وعدتها ان اسدد لها فيما بعد..وذهب العميل للحاكم البريطاني الذي زار اكبر مراجع الشيعه انذاك وطلب منه ان يتعهد برد المخطوط لهم..فطلب منه شهرا..وتوفى الحاكم قبل الموعد وبقي المخطوط لي . 


وتجد في مكتبته  مكتوب بخط يده المباركة على بعض مخطوطات 

{ اشتريت هذا المخطوط بثلاث سنوات قضاء صلاة عن والد صاحب المخطوط }.

{اشتريت هذا المخطوط بقضاء اربعة اشهر صوم نيابه عن والد صاحب المخطوط} 

{ اشتريت هذا المخطوط بزيارة امير المؤمنين علي لمدة سنه كامله نيابه عن صاحبه} . 

أقول:

فتصور عزيزي القارئ كم عانى هؤلاء العلماء الأجلاء من اجل الحفاظ على تراثنا الاسلامي ؟



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.074 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com