تقرير: فراس الكرباسي؛ عدسة: علي المؤمن ومصطفى الخزعلي - 09/12/2017ظ… - 9:28 ص | مرات القراءة: 562


شهدت محافظة النجف الاشرف افتتاح دار العلم للامام الخوئي قدس سره، وتدشين هذا الصرح العلمي العامر بحلته الجديدة بمتابعة

وتوجيهات المرجعية الدینیة العليا المتمثلة بسماحة السيد علي الحسيني السيستاني (دام ظله).

وقد حضر حفل الافتتاح السادة المراجع العظام وممثليهم كالمرجعين الشيخ محمد اسحاق الفياض والشيخ بشير النجفي والسيد محمد رضا السيستاني نجل المرجع الاعلى السيد السيستاني والسيد محمد حسين الحكيم نجل المرجع السيد محمد سعيد الحكيم.

كما شهد حفل الافتتاح حضور السيد علاء الموسوي رئيس ديوان الوقف الشيعي والمتوليان الشرعيان للعتبتين الحسينية والعباسية ولجنة ادارة العتبة العلوية المقدسة والسيد موسى الخلخالي رئيس دائرة العتبات المقدسة والمزارات الشيعية والسيد محمد الموسوي امين عام مسجد الكوفة المعظم.

وحضر الحفل اساتذة الحوزة العلمية كالسيد محمد علي الحلو والشيخ حسن الجواهري والشيخ علي القائيني والسيد احمد الاشكوري والسيد جعفر الحكيم والشيخ هادي ال راضي والشيخ محمد السند واخرون.

وتقدمت ادارة المؤسسة بالشكر للعلماء الاعلام والمراجع الكرام ولتجار النجف ووجهائها موظفيها لحضورهم هذا الحفل.

يذكر إن إن مشروعَ «دار العلم» في الأصل مدرسةٌ دينيةٌ أسّسها الإمامُ الراحل السيّد الخوئي قدس سره في عام ١٩٧٣ بحي «العمارة »في النجف الأشرف. وقد قام النظامُ البائدُ بتهديم هذه المدرسة في عام ١٩٩٠، وهي نواةُ هذا المشروع الذي أعيد تأسيسُه على أرض مساحتها ٣٣٢٠ م٢ على بعد ٣٠م عن حرمِ أمير المؤمنين الإمام علي بن أبي طالب عليه السلام.

وكانت الأرض ١٦ عقاراً اشتراها الإمامُ الراحل السيد الخوئي في حياته.

ويتكوّن المشروعُ ممّا يأتي:

– مدرسة للدراسات الحوزوية خُصّص لها ٤٠ قاعة دراسية مختلفة الأحجام.

– مكتبة عامة تتّسع إلى مليون وخمسمائة ألف كتاب في طابقين مع ٢٤ غرفة للمحققين والباحثين وأقسام خاصة للنساء والأطفال وذوي الاحتياجات الخاصة.

– مصلّى بمساحة ٨٥٠ م٢ في الطابق الأرضي وبسعة ٨٠٠ مصلٍّ.

– قاعتين كبيرتين للمؤتمرات سعة كل منها ٧٠٠ شخص.

– ١٠ غرف ضيافة للباحثين والمحققين وأساتذة الحوزة العلمية الزائرين.

– قسم داخلي من ٣٠٠ غرفة لسكن طلاب الحوزة العلمية.

– استوديو متطوّر لإنتاج البرامج الدينية والعلمية والثقافية.

– مرصد فلكيّ.

– متحف حوزة النجف الأشرف العلمية.

– مطبخ مركزي مع صالة طعام سَعَتُها ٤٠٠ شخص.

– مصاعد كهربائية عددها ٩ موزعة على مختلف الأقسام، ومساحات استراحة مع حدائق داخلية، وأجهزة تبريد وتكييف مركزية، ومولدات كهربائية، وبدالة مركزية، وخدمات إلكترونية، وصالة رياضية.

– جنّة العلماء (مقبرة خاصة) للمراجع والعلماء الأعلام في حوزة النجف الأشرف حصراً.


شفقنا

التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.078 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com