» «أطفال إلكترونيون».. بحلول عام 2037 !   » فائض الطعام يوفر 13 مليون وجبة بالمملكة   » الفصل بين السعادتين   » بذور الشر 😈   » المؤامرة بين الحقيقة والوهم   » لماذا اكتب   » كشفت دراسة جديدة عن العلاقة الثابتة والوثيقة بين استخدام الهاتف الذكي واضطرابات الصحة النفسية بما فيها الاكتئاب، القلق، التوتر، ضعف التحصيل العلمي وسوء النوم   » وهم السعادة والخداع الذاتي   » "الثائر لأجل مجتمع جاهل هو شخص أضرم النيران بجسده كي يضيء الطريق لشخص ضرير"   » *العفّة عن أي شيء ، وماهي ثمراها؟*  

  

الحياة - 04/08/2019ظ… - 8:30 ص | مرات القراءة: 182


أوردت مجلة "نيويوركر" الأميركية أن طهران رفضت دعوة وُجِهت الشهر الماضي إلى وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، إلى البيت الأبيض للقاء الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

ونقلت عن مصادر أميركية وإيرانية إن السيناتور الجمهوري راند بول أدى دور الوسيط مع ظريف، بمباركة من ترامب. وأضافت أن بول، وهو عضو في لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي، التقى الوزير الإيراني في نيويورك الشهر الماضي، على هامش زيارة الأخير الأمم المتحدة.

وخلال لقائهما، اقترح بول على ظريف طرح أفكاره حول كيفية تسوية الأزمة الإيرانية، على ترامب شخصياً. وأوضحت المجلة أن السيناتور تلقى إذناً من الرئيس ليقترح على ظريف لقاءه في المكتب البيضوي.

وتابعت أن ظريف أجاب أن قرار قبول الدعوة، أو رفضها، يُتخذ في طهران. وأعرب عن خشيته من أن تكون هذه المقابلة مجرّد جلسة لالتقاط الصور خالية من المضمون. ولم يقبل القادة الإيرانيون في نهاية الأمر باللقاء، في ظلّ توتر متصاعد بين واشنطن وطهران.




التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.076 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com