منقول - 01/10/2019ظ… - 9:15 ص | مرات القراءة: 143


قصة تستحق التمعن فيها حينما المأمون انشد قصيدة وسأل الشاعر أبا نواس عن رأيه فيها ؟ف‏رد أبو نواس بعفوية:

‏" لا أشم فيها رائحة البلاغة "

‏فأمر بحبسه شهرًا في حظيرة الحمير ،وخرج بعد شهر وعاد لحضور المجلس وبدأ المأمون بإلقاء قصيدة أخرى فقام أبو نواس في منتصفها ليخرج

‏فاستوقفه المأمون:إلى أين؟ 

‏قال:إلى الحظيرة يا مولاي.......

هكذا بعض ترداد القوم يريدونك كما هم ويغرقونك بالتهم وبالترداد الببغاوي وكأنهم هم اليقين المطلق ووما عداه فانت المخطيء والسيء .



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.084 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com