الاستاذة زكية العبد الجبار - 01/02/2020ظ… - 5:00 م | مرات القراءة: 789

صورة معبرة

كيف احزن عليك يا اماه وانا اراك تغادرين الدنيا رويدا رويدا وبرضا دون افصاح عما بخاطرك

كنت تشتكين صعوبة في النفس واصريتي على الذهاب لزيارة النبي واخالك كنت تشعرين بانك لن تصلي الحرم واصريتي على الذهاب وتحت قسمي لك بان لا اخذك الى المشفى الا بارادتك لما كانت الزيارة  ثم بداتي مراحل جديدة تدخلين فيها المشفى باستمرار وعلى فترات متقاربة لقد اعدديتنا للفراق هذا التكرار كان رسالة بانك راحلة الى دار البقاء الدائم كنت اقرا رحيلك في سلوكك الزاهد في الحياة والمتعفف عن اي نشاط حتى ابسطه وتطلبين الهدؤ والنوم دون نوم وتتمتمين تزورين وتصلين حتى وان كنت انهيتي صلاتك للتو

امي الحبيبة قري عينا فهنيئا لك رحيلك في ليلة جمعة في الشهر المبارك ومحبيك كثر كنت حاضرة في دعائهم في كثير من البيوت والماتم 

امي الحنون قري عينا فذكرك متواصل لا انقطاع في كل مجلس حضرتيه او لم تحضريه احبك الله واكرمك فحمى جسدك الطاهر من عبث المشرط وانطلقت روحك الطاهرة الى بارئها  كم رغبت ان اكون بجوارك في هذه اللحظات فانا لا اشك ان الائمة كانوا حولك امي فرحتك باتمام حضورك ماتم عاشوراء في كل الوجبات كانت رسالة بانك مغادرة برضا وبفرح 

امي الحنون لا اشتاق اليك وانا اعرف انك في المكان الافضل والانسب والادوم والذي ينتظره رحيلنا جميعا باي شكل كان انما اشتاق الى خدمتك ليس لتقصير مني ولكن لعشقي الحقيقي والحب الى خدمتك علي اوفي معشار ما عانيتيه في انتاج شخصيتي التي انا امثلها الان 

امي الحنون كوني حولي ومعي دوما بروحك فعلاقة الارواح مستمرة الى يوم القيامة لا تنقطع كما تنقطع علاقة الاجساد بالوفاة 

الحمد لله كثيرا وبامتنان تام اني اخبرتك كثيرا قولا وعملا مرارا وتكرارا اني احبك 

الحمد لله كثيرا وبامتنان تام لاني واعية بان الموت حق وغياب في هذا الوقت هو حق وتنفيذ الله لقوانينه الكونية لامفر من حصوله 

الحمد لله على نعمة الحياة بحضنك والحمد لله على نعمة عدم التعلق بهذا الحضن  فان تعلق ارواحنا هو الدائم 

اليك يا امي واليك يا ابي شديد امتناني على انجابي لهذا الكون وتربيتي وصبركما على احوالي بعيدة عنكم وقريبة منكم ومع امي في مسيرة حياتي فلقد منحتيني الحب والصبر والقبول الغير مشروط 

الله يرضى عليك ويرضيك يا اماه وفي نعيم الجنان يسكنك مع من واليتيهم ال البيت عليهم افضل الصلاة والسلام ومن احببتيهم في دنياك 

امي الحبيبة ارجو الله ان يرشدني دوما لعمل مايرضيك ويشرفك انت ووالدي الى ان التحق بكم واقر عينا بلقاء الباري والدخول الى عالمكم 

سبحانك يا الله اعطيتنا حياة جميلة مباركة ومليئة بما ارضيتنا به سبحانك نعجز ان نحمدك ونشكرك ونمتن لك بقدر كرمك وعطفك ورضاك الف الف حمد لك يارب وبامتنان شديد كم احبك يا الهي فنعمك علي كثيرة واطمع في كرمك بكثر عظمة كرمك

اكرمني يا الله        اكرمني يا الله      اكرمني يا الله 

الف رحمة ونور على روحك يا امي الحنون وكل الارواح التي رحلت عن دنيانا السابقين والللاحقين الى ان تقوم الساعة

نفس عميق يحمل معه كل الحمد والشكر والامتنان والرضا بقضاؤه ونزفر عدم قبول غياب احبابنا عنا 

شكرا لك يا الله شكرا لك يا الله شكرا لك يا الله 



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.058 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com