11/06/2020ظ… - 1:30 ص | مرات القراءة: 105


أن تكوني فتاة مدللة في عائلة ثرية من تبريز ذات الطقس البارد دائماً وتتزوجين طالب حوزة بسيط وتذهبي معه ﻷكمال

دراسته الى النجف تتحملين الغربة وحرارة النجف العالية ،ثم يرزقك الله طفﻻ فيموت فيرزقك ثانياً فيموت ويرزقك ثالثاً وأيضاً يموت ...
هذا مع الفقر الذي يحيط بك بحيث تضطرين لبيع أغراض البيت واحدة تلو أخرى حتى سرير نومكم ...
زوجة العﻻمة الطباطبائي ( صاحب تفسير الميزان ) دائماً أفكر في مقامها حين قال العﻻمة عنها :"انا مدين لزوجتي في كتابة تفسير الميزان" أو "لوﻻ صبرها المحير لما استطعت إكمال دراستي" .
والعﻻمة ﻻ يجامل أحداً
ذكر العﻻمة مرة :" أننا في قم عندما كانت تسلم على السيدة فاطمة المعصومة كنت أسمع جواب السيدة لها ".
أو "عندما تقرأ زيارة عاشوراء كنت أسمع جواب اﻻمام الحسين عليه السلام لها ".
فهل نقبل ترك ملذات الدنيا لأجل سﻻم من سيد الشهداء؟



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.07 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com