16/10/2020ظ… - 7:21 ص | مرات القراءة: 361


السلام على أفضل الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين ..

ليلة كئيبة - مفجعة - عمّ الحزن والأسى -  درفت الدموع بكاءً وحزناً  ولوعةً في قلوب المؤمنين  .

ينعي الناعون لفقد سيد الأنبياء وخاتم الرسل محمد صلى الله عليه وآله الأطهار .

أعظم فاجعة مرت على المسلمين في فقد نبيهم صلى الله عليه  وآله الأطهار  .

رحَلَ عليه الصلاة والسلام ، وما زلنا نردد ندائهِ إذ يقول : *" إنّي تاركٌ فيكُم ما إنْ تَمسَّكْتُم بهِ لَنْ تَضِلّوا بعدي ، الثَّقلين ، كتابَ اللهِ وعِتْرتي أهل بَيْتي  "*  صدق رسول الله .

السلام على البشير الندير - السراج المنير - الطهر الطاهر - الدر الفاخر - العلم الظاهر - البحر الزاخر - المنصور المؤيد - المصطفى الأمجد - المحمود الأحمد - حبيب آله العالمين - أبو القاسم محمد - صلوات الله وسلامه عليه وعلى آله الطيبين الطاهرين  .

نرى الوجوه المؤمنة الموالية الحزينة   - تتخلق بأخلاق الرسول عليه الصلاة والسلام - وتتحلى بمكارم الأخلاق - متصفين بكل فضيلة بعيداً عن كل رذيلة  ..

وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ (107) الأنبياء .

قال الإمام أمير المؤمنين عليه السلام :

" كل دعاء محجوب حتى يصلى على محمد وآل محمد  " .

قال الإمام الصادق عليه السلام :

" من كانت له إلى الله حاجة فاليبدأ بالصلاة على محمد وآله ثم يسأل حاجته ثم يختم بالصلاة على محمد وآل محمد  ؛ فإن الله عز وجل أكرم من أن يقبل الطرفين ويدع الوسط إذا كانت الصلاة على محمد وآل محمد لا تحجب عنه "

نعزي إمامنا وقائدنا المهدي المنتظر عجل الله تعالى فرجه الشريف والمراجع العظام والعالم الإسلامي أجمع وبالخصوص الموالين بهذه المناسبة الأليمة  ..

يارب امنحنا القدرة والتوفيق ، حتى نعمل بوصية رسولكَ العظيم ، وأوامر قرآنك الكريم ، فنكون على خُطا الائمة المعصومين آمين يارب العالمين  .

    *~  أعظم الله اجورنا واجوركم*~
        *~ جمعة محمدية حزينة  ~*
 

لنتخد من الأطهار قدوة ومثلاً يأخذ بأيدينا في الطريق الصاعد إلى الهدى والفلاح



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.061 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com