10/01/2021ظ… - 9:01 ص | مرات القراءة: 210


كنت أعلم أن فيروز مسيحيـّة
و لكنـّي لم أكن أعلم أنها أرثوذكسيـّة،

 لم أنتبه يوما الى أنّ نزار قباني شيعي علوي، ولا أن بدر شاكر السياب سنـّي،

 و لا أن الماغوط شيعي إسماعيلي، 

أما أدونيس وبدوي الجبل فلم أكن أعلم أنهما علويان، ولا أن فارس الخوري مسيحي ••

ولم أكترث لكون ليلى مراد يهودية.


لم أكن أتخيـّل نفسي يوما أنني أصنـّف دريد لحام و كاظم الساهر و ناظم الغزالي في خانة الشـّيعة،

 و لا عمر الشـّريف 

ويوسف وهبي، وفؤاد المهندس

 على أنهم أقباط ••


لأنـّي كبرت في زمن لما تكن أدوات الإستعمار تستخدم الدين لعبه لسفك الدماء.

 فقد كانوا نجوما وشعراء وأدباء لذواتهم، لا لطوائفهم..!



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.06 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com