شذا أحمد النهاش - 31/07/2007ظ… - 5:09 م | مرات القراءة: 1840


بمناسبة مولد أمير المؤمنين و قائد الغر المحجلين سيدي و مولاي علي بن أبي طالب عليه السلام..أخط هذه القصيدة المتواضعة على وريقات أبدية أحملها معي حين أفضي إلى المنون و عندما تبكي علي العيون،و ينسى اسمي و يبلى جسمي و ينطمس ذكري و يهجر قبري راجية إياه أن تكون سببا للشفاعة لي و لكل من يقرأها..

و الله لجي لك يا علي زاحف و أظل ممنون

انت يا نور المصطفى و المجتبى و خاتون

و أشعل مصابيح الفرح و أسبل دمع العيون

ماتدري بعدك يا علي حبك ابد ما يهون

إحنا الصدف و انتوا الدرر وسط القلب مكنون

و الله لصيحن بالفلا و بكم لظل مجنون

ما توانى عن خدمة علي و لا انكتب محزون

لا دنيا أبغي و لا ولد دام الوصي بالعيون

انتوا اللي يبغضكم عمد حتما أهو المغبون

بنار الجحيم الحاطمة و الله يظل مسجون

لو يصرخ بأهل الأرض ما ينفعه هالكون

لو يسجد و يركع ألف ملعون ثم ملعون

قالوا العشق يعمي البصر قلت الجنون فنون

معذور من عقله انسلب و بكم غدا مفتون

حنا و أهل بيت النبي ماي و ترب معجون

من لما كنا با لسما و قبل الجسد ما يكون

نادى المنادي يا علي حبهم الك مضمون

و اسم الموالي يا علي بساق العرش مخزون

بحور الجنان نزوجه و بأحمد يظل مقرون

محمود من والى علي من كل جنس و لون

انت الذهب بيك العمل يوم الحشر موزون

ما يبتغوا غيرك ولي و انت العلي الميمون

يا داير أفلاك السما يا محور الكون

يا منجي العذرا بسحر من كيد صهيون

ما نبيع يا حيدر أبد و لكم أبد ما نخون

أخذ العهد تلو العهد قلنا أبد ما نخون

موعدنا ياحيدر ترى يوم الحشر بيكون

سلم يا حيدر و استلم منا العهد مصيون

ما هبنا في حبك أبد كائن من يكون

لا ناصبي و لا حنبلي و لا خادم لصهيون

لا شافعي و لا مالكي و لا ظلمة سجون

جاهرنا بالحب يا علي و ما همنا الذي يكون

تالي المتمة ياعلي بينا امتلت السجون

عيب على حيدر ياعلي نجي له بقلب محزون

و يذبنا عن حوضه الذي سواه رب الكون

انت علي و انت الولي و عليك لا ما نهون

 

 

 شذا أحمد النهاش

القطيف –القلعة

13-7-1428ه



التعليقات «6»

ام سيد احمد - السعودية [الإثنين 04 يونيو 2012 - 3:16 م]
والله تسلم على هل شعر الحلووالله يكثر من امثالها والمفروض كلنا نشعرللامام علي حيدر مومثل اي شخص هذى الكرار يا ناس والله يطول في عمرها وفي عمر الشعراء الي يشعرو في حق اهل البيت والله يسلمها من كل شر يا رب ياكريم
أم السادة - الظهران [الأحد 06 ابريل 2008 - 10:03 م]
اللهم بارك هذه القلوب المواليه
وفي إنتظار المزيد يا شذا
شذىأحمد النهاش - المملكة العربية [السبت 18 اغسطس 2007 - 1:38 ص]
أشكرك لكم سادتي مروركم الكريم على هذه القصيدة المتواضعة..و جعلنا الله و اياكم من العتقاء من النار ببركة محمند و ال محمدعليهم أفضل الصلاة و أتم التسليم
حسين علي - القطيف- السعودية [السبت 04 اغسطس 2007 - 4:58 م]
أبكيتي عيوني يا شذا. بارك الله فيك يا موالية.
الشيخ حسين البيات - القطيف [الثلاثاء 31 يوليو 2007 - 6:51 م]
شعر ولائي يفوح عطرا وجمالا
اوليس للمالين قلوب تعشق عليا
دام هذا القلم العلوي في حب علي وابناء علي
والى الامام يا صاحبة الكلمة الولائية
وما دخل النار من تفانى في حب علي
بنت علي - القطيف [الثلاثاء 31 يوليو 2007 - 10:35 ص]
والله رائعة يا شذا

موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.09 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com