26/08/2009ظ… - 8:00 ص | مرات القراءة: 258


اكد طبيب اردني ان الجوع اثناء الصيام يعمل على تحريك الاجهزة الداخلية لجسم الانسان لاستهلاك الخلايا الضعيفة وانتاج خلايا جديدة ذات حيوية ونشاط
واوضحت الدراسة الحديثة ان جسم الانسان بحاجة الى عملية الهدم التي يتخلص فيها من الخلايا القديمة والزائدة عن حاجته، والتخلص من كثير من السموم والمواد الضارة كالكوليسترول والدهون الثلاثية وحامض البوليك والرواسب الكلسية والزوائد اللحمية والاكياس الدهنية والاورام السرطانية في بداية تكوينها.

واكدت الدراسة ان الصيام عملية فسيولوجية يجب على الجسم القيام بها بين الحين والاخر حتى يتمكن من اداء وظائفه الحيوية بكفاءة عالية، وانه ضروري لصحة الانسان تماما مثل الاكل والتنفس والحركة والنوم، مشيرا الى الاية الكريمة في قوله تعالى: {وان تصوموا خير لكم}.
واوضح العلماء ان نظام الصيام الذي يشتمل على الاقل على اربع عشرة ساعة من الجوع والعطش ثم بضع ساعات من تناول الطعام والشراب هو النظام المثالي لتنشيط عمليتي الهدم والبناء، فالصيام يعتبر فرصة لخفض نسبة السكر في الدم الى ادنى معدلاتها ويعطي غدة البنكرياس فرصة للراحة؛ اذ ياتي دور الصيام في مكافحة داء السكري الواسع الانتشار في منطقة الشرق الاوسط.

واضافت الدراسة ان الصيام اقدر نظام وارخصه على الاطلاق لانقاص الوزن ومكافحة السمنة بشرط ان يصاحبه اعتدال في كمية الطعام وقت الافطار بحيث يستمر الانسان بهذا الاعتدال بعد شهر رمضان.

واشار الباحثون الى فائدة الصيام للقلب والشرايين اذ ان فترة الصيام تؤدي الى استهلاك الدهون من قبل جسم الانسان والى نقص في مستوى الكوليسترول والدهون الثلاثية في الدم وتناقصها في الكتل الدهنية المترسبة على الاسطح الداخلية للشرايين وخاصة الشرايين التاجية في القلب؛ مما يعني انخفاض في معدل انسداد الشرايين وحصول الجلطات القلبية والدماغية التي اصبحت تحصد ملايين الارواح في كل انحاء العالم.

كما ان الصيام يعتبر خير وقاية من مرض النقرس الذي ينتج عن الاكثار من اكل اللحوم ما ينتج عنه زيادة في ترسب حمض البوليك في المفاصل والكلى


التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.806 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com