» لماذا بالعين المجردة ؟؟   » الهلال .. المرجع الديني آية الله الشيخ ناصر مكارم الشيرازي   » السيد علي الناصر وعدد من العلماء: ليس من تكليفنا الشرعي متابعة أمر الهلال في أقصى البلدان   » المرجع الاعلى يستنكر العمل الارهابي ضد الاطفال الابرياء بكابل   » لا زمن للحب أو الكراهية   » عد الى الله وأعد حقوق الناس قبل ان ترفع يديك بالدعاء هذه الليلة   » ( الامام علي بن أبي طالب عليه السلام في مختصر سيرته )   » خريطة طريق علائقية بين موقع القيادة والأتباع:   » هل انفعالاتنا باب حب أم باب كراهية؟   » الفرحه فرحتين  

  

12/09/2006ظ… - 7:18 م | مرات القراءة: 1353


الوضع الاجتماعي يعاني من مشكلة الابتعاد عن الصور الودية والتقارب النفسي فنلاحظ الاسرة تعاني من شحة الشعور بالحب

وصل عدد النساء السعوديات اللواتي هجرهن أزواجهن هذا العام إلى نحو 5 آلاف امرأة، وذلك وفقا لما كشفته مصادر في وزارة الشؤون الاجتماعية وفقاً للإحصاءات المبدئية لوكالة الضمان الاجتماعي المعتمدة على أعداد الحالات المستفيدة اقتصادياً من الضمان.

ويسعى مكتب الضمان النسائي، بالتعاون مع وكالة الرعاية والتنمية، لإعداد دراسة حول تفشي هذه الظاهرة، ومعرفة أسبابها، ومدى خطورتها، وكيفية السيطرة عليها.

وذكرت المصادر أن هذا العدد لا يمثل سوى واحد في المائة من المستفيدين من الضمان الاجتماعي، الذين يصل عددهم إلى قرابة 1.5 مليون نسمة.

وذكرت المصادر لصحيفة "الحياة" اللندنية أن مكتب الضمان يتجاوز عن بعض النقاط التنظيمية، عند وصول مثل هذه الحالات إليه، من أجل التعجيل بمساعدتهن. مشيرة إلى أنه يتم صرف الإعانات في غضون أقل من شهر من تقدم النساء المعنيات بطلباتهن.

وأوضحت تلك المصادر للزميل فواز الميموني أن من هذه النقاط التي يتم التغاضي عنها عند تقدم المرأة المهجورة للضمان الاجتماعي، الإثبات الشرعي لتغيب العائل، والاكتفاء بشهادة من ذوي العصبة من أهلها تؤكد تغيب زوجها، من دون اللجوء إلى المحكمة لإحضار إثبات شرعي بذلك.

وذكرت أن من أبرز الحالات التي تصل إلى مكتب الضمان الاجتماعي بأنواعها المتعددة، زواج العائل من زوجة ثانية والإقامة في مدينة أخرى غير المدينة التي تسكن فيها الزوجة الأولى، ونسيانها تماماً، وكذلك حالات سفر الزوج خارج السعودية ونسيان زوجته في السعودية تماماً.

وأشارت إلى أن هذه الحالات غير مقتصرة على العاصمة الرياض، بل توجد في مناطق السعودية كافة، وهو ما أثبتته لجان البحث المكلفة من الوزارة، التي وجدت حالات مماثلة في قرى بعيدة.

قالت المصادر إن الوزارة متعاونة مع شركة العلم لأمن المعلومات التابعة لوزارة الداخلية، لإمدادها بالتطورات التي تحدث للحالة المسجلة لدى "الشؤون الاجتماعية".



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.081 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com