07/04/2016ظ… - 3:05 م | مرات القراءة: 586


لم يقتصر الاختلاف بين الرجال والنساء على السمات الشخصية والبيولوجية، ولكنه يصل إلى الأمراض، فحسب

دراسة بإشراف الباحث ديفيد ميلماسي من وكالة الصحة في برشلونة، أن الجنس اللطيف يسجل أرقاما أعلى فى الإصابة بالأمراض المزمنة، وفيما يلي أبرز الأمراض التي تصيب السيدات.

1- الصداع النصفي: حسب الأرقام الميدانية تشير إلى أن الصداع النابض الذي يضرب جانبي الرأس، يصيب ثلاث نساء مقابل رجل واحد، وهو مرض وراثي يشاهد في أي مرحلة من العمر، لكن تزداد نسبته عند السيدات، ويحدث الصداع النصفي في أي وقت من اليوم، إلا أنه يزداد عند الاستيقاظ صباحا، وأحيانا تستغرق هذه النوبات فترات طويلة لتقفز من ساعات إلى أيام، وتحتد نوبات الصداع مع حركات الرأس المعتادة، لذلك يفضل استنشاق زيت النعناع أو زيت اللافندر، أو ممارسة رياضة التمدد وتساعد نسبيا فى الوقاية من الصداع النصفى.

2- هشاشة العظام: مرض صامت يستوطن الجسم من دون ضجة، إلى أن يصرح عن نفسه بكسر مفاجئ من دون سابق إنذار، وتفيد الدراسات بأنه مرض واسع الانتشار بين النساء، ويشاهد لدى واحدة من بين كل ثلاث سيدات، وهو يعد مشكلة صحية مهمة تؤثر في صحة المرأة لما يرافقه من تداعيات، مثل الكسور، والألم، وفقدان الطول، والتشوهات، وسقوط الأسنان، ويمكن الوقاية من خلال شرب 3 أكواب حليب يوميا، بالإضافة إلى ممارسة الرياضة بانتظام والتعرض باستمرار للشمس.

3- التهابات المفاصل، وتفيد الأرقام بأن النساء أكثر عرضة للإصابة بالتهابات مفاصل العظام من الرجال بمعدل الثلثين، خصوصاً في مفصل الركبة، ومن أهم الأسباب التي تجعل المرأة أكثر استعداداً للإصابة في ركبتيها هو اتساع الحوض ما يلقي ضغطاً كبيراً على باطن الركبة، إضافة إلى ضعف قوة العضلات والأربطة مقارنة بالرجل، بالإضافة إلى ارتداء الكعب العالي، وتعتبر ممارسة الرياضة بانتظام يساعد نسبيا على الوقاية، كما تعمل على تقوية المفاصل.

4- آلام الظهر، لا يسلم رجل ولا امرأة من هذه الآلام، لكنها أكثر حدوثاً لدى النساء نتيجة التركيب البيولوجي لجسم المرأة، والحمل، والدورة الشهرية، وهذه كلها تجعل السيدة أكثر تأهباً للإصابة بآلام الظهر، لذلك من الأفضل عدم اللجوء إلى المسكنات للتخلص من آلام، ولكن الأفضل الخضوع إلى جلسات تدليك وممارسة الحركة باستمرار.

5- مرض نقص المناعة المكتسب (الإيدز)، النساء أكثر عرضة للإصابة بعدوى الإيدز، بسبب عوامل تشريحية وبيئية واجتماعية وثقافية تزيد من سرعة تأثرهن بها، وعلى سبيل المثال، تمثل النساء 61% من مجموع البالغين المصابين بفيروس الإيدز في إفريقيا جنوب الصحراء.

6- المشكلات النفسية، تُعتبر المرأة أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب الحاد بنسبة الضعف تقريباً، وأن نسبة تعرضها لنوبات القلق أكثر من الرجال بمرتين إلى ثلاث مرات، بالإضافة إلى أن النساء تعد أكثر ميلاً إلى الانتحار من الرجال بثلاثة أضعاف، لذلك يجب محاولة الحصول على ما يكفي من ساعات الهدوء والراحة خلال اليوم، والابتعاد عن المشكلات والنوم لمدة كافية في الليل، بالإضافة إلى شرب كوب من الأعشاب المهدئة كالبابونج.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.062 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com