06/05/2016ظ… - 4:37 م | مرات القراءة: 896


تنطلق يوميا مئات العناوين لقضايا عديدة على موقع التواصل الإجتماعي «تويتر» مزيلة بهاشتاق قد يغرد به الآلاف

من المغردين في أي منطقة، وبعدها يعلن «تويتر» انه أصبح «ترند» الأكثر تداولا في دولة معينة.
وبكل لغات العالم يستخدم المغردون عناوين مختلفة فمنها السياسية والثقافية والفنية، البعض منها يكون مؤثر ويشكل قوة ضغط كبيرة في تغيير أو توجيه الرأي العام نحو قضية معينة، وبعضها الأخر يكون خفيف ومنوع يمس فئة بعينها.

وفي دول مجلس التعاون الخليجي بها مستخدمين لاسيما في السعودية والكويت يغردون بعناوين خفيفة يصنفها البعض بأنها ليست ذات قيمة أو منفعة، لكن بلا شك ينتج عنها أراء يعبر عنها أصحابها بكل صراحة، ومنها هاشتاق «#اتق_شر_الزوجة إذا ..»، وانطلقت بعدها الاف التغريدات بالالاف، وكان للمغردات نصيب الأسد منها لتعربن عن الأسباب التي تغضب المرأة.
كتبت د. أمل المطيري: #اتق_شر_الزوجة إذا قالت طيب، تراه أبداً مو طيب، و داخلها كذا .

وغردت نوف جابر :
لاقعدت بالصاله وأنت جاي بعد الساعه ٣ وقلت ليش مانمتي قالت تو الناس توك تجي أشم ريحة هوشة.
وكتبت مي :
‏#اتق_شر_الزوجة إذا وعدتها بطلعه وكنسلتها.
وعلقت ليلى: الزوجه مثل الكهرباء أحسن معاملتها تنور حياتك وإذا اسأت إليها تحول حياتك إلى ظلام.
وفي المقابل رد المغردين الرجال عن تطفل الزوجة على هواتف الأزواج أو غضبها عند اذا نسى زوجها المناسبات العامة.

أما مناحي فكتب: إن صارت قاعدة يمك وتحاول تطالع تلفونك.

وقال الديحاني :‏#اتق_شر_الزوجة لو نسيت عيد ميلادها أزعيد زواجكما
شيراكي العنزي كتب : ‏#اتق_شر_الزوجة اللي تقول بشوف تلفونك شوي
ويقول عبد الرحمن القراش: لا تخرج الزوجة عن طورها إلا إذا وجدت الرجل – يتعمد إهانتها
– يتعمد انتقاصها
– يتعمد ايذئها بتصرفاته
– يتعمد إلغاء شخصيتها.


القبس

التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.085 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com