» الفلسفة السياسية النسوية – موسوعة ستانفورد للفلسفة   » جماعة العلماء و المدرسین فی الحوزة العلمية بقم المقدسة تعلن رأيها بالسيد كمال الحيدري   » السيستانية ونزعة الائتلاف والاختلاف   » المرجع الديني الشيخ مكارم الشيرازي يحذر خرافة فرحة الزهراء*   » "التكفير على ضوء المدرسة الشّيعيّة"   » 🔆جواب السيد السيستاني (حفظه الله) و ممارسة التضليل🔆   » (بالتفصيل) رداً على ما نُسبَ لشيعة ال محمد ( عليهم السلام) من تكفير عامة المسلمين :   » الشنطة العظيمة لا تلمسوها   » المظلومية والإيغال في العاطفة الرمزية   » بيان من جماعة من الأساتذة في الحوزة العلميّة في قم  

  

في أحدث التقنيات الطبية المثيرة للجدل
21/01/2017ظ… - 5:00 م | مرات القراءة: 2873


شهدت أوكرانيا ولادة أول أنثى في العالم عبر تقنية طبية مثيرة للجدل تعتمد على ثلاثة آباء لإتمام عمليه التلقيح.وولدت الأنثى في

الخامس من يناير الجاري لأم "34 عاما" تعاني حالة من العقم صعبة التفسير، حاولت وزوجها الإنجاب طيلة عشر سنوات؛ لكن محاولتهما باءت بالفشل. وفقًا لما ذكرته "سكاي نيوز".

وقال المشرف على العملية الطبيب فيلاري زوكين رئيس عيادة متخصصة في الطب التناسلي، إنها المرة الأولى التي تستخدم فيها هذه التقنية من أجل معالجة مشكلة الخصوبة لدى الزوجين، بعد أن جرى استخدامها لمنع الإصابة بأمراض وراثية.

وأشار إلى أن هذه التقنية يمكن أن تساعد النساء اللواتي بلغن الأربعين من العمر على الإنجاب.

ويقول المعترضون على عملية الإخصاب إنها تسبب مشكلات أخلاقية بسبب تعديلات الحمض النووي، كما أنها تؤدي إلى اختلاط الأنساب.

وكان العالم شهد في سبتمبر 2016 أول مولود عبر هذه التقنية لوالدين أردنيين، وقال الأطباء المشرفون على العملية إنها منعت انتقال "متلازمة لي" من الأم إلى المولود.

وتستخدم هذه التقنية المادة الجينية من الأبوين وبويضة من متبرعة ثالثة، ويجري دمج بويضتين يعاد جمعهما بحيوان منوي.


سكاي نيوز

التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.089 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com