الاستاذ الاديب علي المصطفى - 04/03/2021ظ… - 2:32 م | مرات القراءة: 148


للتربيه     دورها     الكبير     في مواجهة  هذي  الحياه
يشعر به   من  عمره صغير    عند  الكبر  ساعة   عطاه

يلقاها له    عونه   و غدير     كالنبع  في   احلى  صفاه

لا ما  يحس  هالدنيا   غير     او  يحرم  ابلاده    عطاه

 

امك و ابوك  أرض  الوطن      وترابها   يحضن  غصن

عودك  مع   عروق  الحياه      اللي بهم    اسمك   علن 

منهم تكون  فرحه   و عطا      و للتربيه    قلبك    يحن

تغرسها في   اولادك   ومن     به  نلتقي   طول  الزمن

و تلاقي     اسمك     ينذكر      والكل  يقول  لك  والنعم

يسلم     أبو    ربا   وعطا       ولالا   ما انسى    كل أم 

وما خاب  من  احسن  رباه      في مواجهة  هذي الحياه

 

امك وبوك هم   لك  اساس       امك وبوك هم اغلى ناس

تحمل  اسمهم    في  العطا       وارخي اليهم أعلى راس

ارفع    قدرهم    في الوفاء      وابقي  اسمهم   في الذكر

حتى  تحسهم   لك   شموع       ايغطي   انوار       البدر 

و الكل    يهتف    و  النعم        وتلقى المحب  بك يفتخر

وفعلك    تلاقي   له  صداه       في مواجهة  هذي الحياه


رد ابفخر    وعيد    ابفخر        يا امي   يا أدفا    صدر 

وقول العمر  واغلى   عمر        يسلم ابوي   طول العمر

واطلب  من  الباري   يزيد        الرحمه مع  طيب  الذكر

هم  عزتي     هم  عزوتي        هم ما اعيشه   في الكبر

ايدين     اهدتني     الحياه        قلبين أعطو   ما   يسر

يا  ربي     ارحمهم    كما        ربوني من  عمر الصغر

واجزيهم  الرحمه  و جنان         مع النبي    فخر  البشر

و يا ربي عبدك في خشوع         يرجيك  تحفظ  له  مناه

في مواجهة  هذي  الحياه 

 

اخواني وخواتي 

 

الله      عطاني    اخوتي          فيهم    سعادة      دنيتي 

كانوا البنات  فرح  الحياة        

                   اقوى سند  و احلى  سند

                                حقنا    والى    اميمتي           

كانوا لنا  بهجه  و فرح            نشعر بهم  صدق الصبح

واخواني   كانت    ايدنا            وحده حقيقه   مو   مدح 

 كان الابو    نعم   الابو            وامنا    بدعاها    تفتتح

 

 

أسال لكم    ربنا العظيم             أسأل لكم   ربنا   الكريم

يبقي   حياتكم  في نعيم             وتعيشوا في فرحه  مديم

وفعلا   كبرنا   في سعد             وندعي لهم  ربنا الرحيم 

يهدي   اليهم    رحمته              والجنه  يا رب  يا عليم 

تعلم    بما   في  قلوبنا             

                   وتعلم بما   في    نيتي

                                       يا من  رزقني   اخوتي 

 

اكبرنا   بالحب   والدعاء          اكبرنا بالحب  و الرضاء

وكل منا اصبح  له مجال           ويباركه    رب   السماء

لالا    فلا     نحسد  احد           لالا فلا    غرنا    عطاء

وشفنا السعاده في الحياه           يبقى    بترابطنا   ضياء

يظهر الى  الخلفه   ومن           معهم    صداقات  الوفاء

و بالتربية    حبنا    بناه           في مواجهة هذي الحياه



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.056 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com