الشيخ نزار آل سنبل - 14/03/2021ظ… - 5:16 م | مرات القراءة: 131


كان أستاذاً لكثير من الفضلاء في السطوح العليا بالمصطلح الحوزوي، وكان لي شرف الحضور عنده في قسم من مبحث

 البيع من كتاب المكاسب أيام النظام البائد، وله تقريرات بحوث أستاذه مرجع عصره السيد الخوئي في ثلاثين مجلداً باسم ( مصباح العروة الوثقى ) ورأيت بعضها بخطه الجميل ومعتنى بتجليدها.
كان معروفاً بالصلاح والتقوى والورع، وكان يؤم المصلين في مسجد الشيخ الأنصاري ظهراً ، ويؤمهم في ليالي الجمعة في الحرم العباسي حرم أبي الفضل عليه السلام حتى أنهكه المرض وصار جليس بيته.
تغمده الله بواسع رحمته وأسكنه دار كرامته وحشره مع أجداده الطاهرين.

 



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.061 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com