منقول - 07/07/2021ظ… - 11:03 م | مرات القراءة: 174


صورة الفتاة اليوغسلافية ليبا راديج أثناء اعدامها حيث قال لها القائد الألماني الذي أعدمها الجنرال فريدريش باولس :

 إذا ذكرتِ أسماء خليتكِ سأطلق سراحكِ !

فقالت له : ستعرف أسمائهم حينما ينتقمون لموتي

و هذا ما حدث فعلاً بعد خسارة الألمان في ستالينغراد حيث تم إعدامه لاحقاً في ذات المكان و على نفس الشجرة و على يد نفس المجوعة التي قالت له الفتاة ليبا أنها سوف تأتي من أجل الثأر لها منه

‏قيل : يموت الجبناء و هم أحياء و يعيش الشجعان و هم أموات.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.062 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com