18/09/2021ظ… - 6:45 ص | مرات القراءة: 161


بئر برهوت والتي كانت الروايات والأساطير تقول انها وادي الجن، أو سجن الجن، وان من دخلها لايعود، وان ماءها هو أشر ماء على وجه الأرض

فريق عماني يفك لغز البئر ويدحض الخرافات والأساطير ويقوم باستكشاف بئر برهوت في اليمن في محافظة المهرة مديرية شحن..

ويعد الفريق العماني أول فريق استكشاف يقوم بالنزول إلى عمقه.. 

المعلومات الأولية كالتالي:

عمق الحفرۃ (112 متر)

قطر فوهة الفجوة من الأعلی (30 متر)

قطر القاع الأسفل (116 متر)

نسبة الأكسجين (طبيعي جدًّا)

نقاوة المياه (عذب جدًّا)

درجة الحرارۃ (30 درجة مئوية)

عدد الشلالات ‏(أربعة) والمياه تخرج من جدران البئر وتنزل إلى قاع حفرته؛ وتتسرب في تجويف جانبي بطول 4 متر فقط، بدون اي زيادة في مستوى سطح المياه.

اتضح ان البئر بئر عادية وفي المقابل الموقع مرشح ليكون مزار سياحي طبيعي..

  • وعلى عمق 65م من السطح تقريبا تنبثق المياه من جوانب الحفرة لتكون شلالات بديعة، وتتباين هذه الشلالات في غزارة المياه المتدفقة منها واستمراريتها، ويعد الشلال الشرقي أنشطها، في حين يتقطع تدفق المياه من الشلال الجنوبي.
  • وتحتوي الحفرة على مجموعة متنوعة من الترسبات الكهفية، وتعيش فيها مجموعة مختلفة من الكائنات الحية منها الأفاعي والضفادع والخنافس. ويصل طول بعض الصواعد والهوتبط في الحفرة أكثر من ٩ أمتار.


الفريق العماني لاستكشاف الكهوف

التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.154 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com