منقول - 12/10/2021ظ… - 7:40 ص | مرات القراءة: 68


وهو مبلغ من المال او اي ثروة اخرى كالمواشي والاثاث والعبيد والحُلي او قطعة ارض يثبت في عقد رسمي يقدم للفتاة من قبل والدها عند تزويجها او عند تقديمها للمعبد .

ويمثل المهر البابلي حصة الفتاة من ارث ابيها ، ويُـدفع عادة بعد إتمام عملية الزواج ، كما يحق للفتاة تسلمه بعد وفاة والدها بالقدر الذي توضحه المواد القانونية ، حتى لو كانت غير متزوجة بعد .

يمثل المهر الضمان الحياتي المرأة ، ويعود وفاتها الى اولادها حتى لو كانوا من ازواج مختلفين ، فانهم اخوة من امهم يقتسمون تركتها بالتساوي فكل منهم يرث ابيه على انفراد.

يحق للزوج ادارة شؤون ممتلكات زوجته من مهرها لصالحها ولايحق له البيع او التصرف بأي جزء منه ، كنا يحق للمرأة عند تطليقها استرجاع المهر كاملاً وكذلك في حالة اصابتها بمرض عضال يمنعها من تأدية وظيفتها الرئيسة كـ إمرأة في الانجاب فيحق للزوج التزوج بثانية ، ولكن من حق الزوجة الاولى بالمكوث في بيت الزوجية ويكون الزوج ملزم بكل احتياجتها ، وان تحظى بالاحترام الاكبر في المنزل من قبل زوجها والزوجة الثانية كونها الاولى ، فاذا رغبت في ترك البيت فإن تأخذ مهرها كاملاً .

اما المواد القانونية الخاصة بالطلاق فانها تورد ارجاع المهر للمرأة ، على المادة 141 وتورد هذه المادة حالة طلاق زوجة لاسباب تتعلق بسوء تصرفاتها وإخلالها بشرف زوجها وبيتها ، فتذكر بأنهل تطلق ولاتعطى نقود الطلاق ، فنقود الطلاق تختلف عن المهر. بينما المهر فهو اموال تخص الزوجة وعائلتها ، اي انها حقوق مالية تكتسبها من والدها

وسام هاتف

المرأة في شريعة حمورابي

سهيل قاشا


بلاد الرافدين

التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.092 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com